service

الأعراض المبكرة لاضطراب ثنائي القطب


تتأرجح حياتنا بين اللحظات السعيدة والأوقات الحزينة. وتتغير مشاعرنا من التعاسة إلى الفرح أو الخوف تبعاً للأحداث التي تمر بنا والأفكار التي تؤثر علينا. لكننا نستطيع التغلب على مشاعر الحزن لنعود إلى ممارسة حياتنا الطبيعية من جديد.

هل تعلم أن نسبة قد تصل إلى ثلاثة بالمئة من الأشخاص فوق سن الثامنة عشر يعانون من تقلب المزاج الحاد. والذي يستمر لفترات طويلة أكثر بكثير من الأشخاص الطبيعيين. وأن التقلب المزاجي الشديد الذي يعانون منه يعيقهم عن ممارسة حياتهم الطبيعية.

ويؤثر هذا الاضطراب على قدرة المريض في القيام بالمهام اليومية العادية. بحيث يجعلها أمراً بالغ الصعوبة بل قد يكاد يكون مستحيلاً. حيث يؤثر التقلب بين نوبات الاكتئاب والهوس على حياة المريض. من الناحية الاجتماعية والعاطفية والدراسية وعلى كافة جوانب الحياة. 

ما هو الاضطراب الوجداني ثنائي القطب؟

و هو ما يعرف طبياً بـ Bipolar disorder ويطلق عليه أيضا اضطراب الهوس الاكتئابي. وهو اضطراب عقلي يعاني فيه المريض من تغير في الحالة المزاجية والنشاط والقدرة على ممارسة الحياة اليومية. بسبب التقلب الحاد وغير الطبيعي في المزاج بين نوبات الهوس ونوبات الاكتئاب.

نوبة الاكتئاب

يصاب مريض الباي بولر في نوبة الاكتئاب بجميع أعراض الإكتئاب العظيم أو ما يعرف طبياً بال Major depression. حيث تستمر هذه الفترة ما لا يقل عن أسبوعين ليتم تشخيصها كنوبة اكتئاب.

ويشعر المريض في هذه الفترة بالحزن الشديد وفقدان الرغبة في العيش مع اضطرابات في النوم والشهية. وقد يصل إلى درجة القيام بمحاولات انتحارية. والتي يتم احتجازه على اثرها في مصحة نفسية لضمان سلامته حتى تنتهي نوبة الإكتئاب.

نوبة الهوس

وتعرف طبيًا بالـ Maniac episode. وهي الفترة التي يعاني فيها مريض ثنائي القطب من تقلب عالي في المزاج. بحيث تقل ساعات نومه بصورة كبيرة، ويقوم بأفعال محرجة وشديدة الصخب. كما يكون تصوره عن نفسه عالياُ جداً وغير حقيقي. ويكثر اتخاذه لقرارات فادحة خلال نوبة الهوس. كما يقوم الشخص بصرف مبالغ طائلة في أشياء لا يحتاجها أو أشياء بلا قيمة حقيقية. كما يلاحظ عدم قدرة المريض على التركيز في شيء واحد وتكثر رغبته في الحديث والدخول في مواضيع كثيرة في نفس الوقت.

ما هي أنواع الاضطراب الوجداني ثنائي القطب؟

تم تقسيم الاضطراب الوجداني ثنائي القطب إلى عدة أنواع بحسب درجة وشدة النوبات الاكتئابية والنوبات الهوسية إلى:

الاضطراب ثنائي القطب من النوع الأول Bipolar I

يعاني مريض ثنائي القطب في النوع الأول من نوبات هوس تستمر إلى مدة أسبوع تقريباً. وتكون النوبات الهوسية شديدة الحدة وتستدعي الحجز تحت الرعاية الطبية لحين انتهاء النوبة. وتستمر النوبات الاكتئابية في النوع الأول لمدة أسبوعين على الأقل. وأحيانًا يصاب المريض بنوبة اكتئاب هوسي يعاني فيها من أعراض الاكتئاب والهوس معاً.

الاضطراب ثنائي القطب من النوع الثاني Bipolar II

يعاني المريض في النوع الثاني من نوبات اكتئابية مشابهة تماما للنوع الأول. وتستمر هذه النوبات لمدة أسبوعين أو أكثر. لكن الإختلاف يكمن في عدم وجود نوبات هوس في هذا النوع. بل تصيب المريض نوبات ما تحت الهوس.

والتي تعرف بالـ hypomanic episode وهي أقل حدة في الأعراض من نوبة الهوس وتتميز بالإنتاجية العالية للمريض خلال فترة النوبة.

كيفية تشخيص الاضطراب الوجداني ثنائي القطب

 يتم تشخيصه عن طريق عدد من الجلسات النفسية للمريض والمحيطين به لأخذ التاريخ المرضي للمصاب بدقة. ولأنه حتى الأن لا يوجد تحليل أو إجراء طبي محدد لتشخيص المرض. 

العلاج

لا يوجد علاج محدد لهذا الاضطراب لكن يتم وضع خطة العلاجية ملائمة لكل حالة تعتمد على:

  • العلاج الدوائي مثل مثبتات المزاج ومضادات الاكتئاب والقلق وبعض المهدئات.
  • العلاج السلوكي المعرفي  لتعليم المريض أفضل سبل المقاومة للمرض وكيفية التأقلم معه.