service

الاضطراب النفسي وعلاجه


انتشرت الأحاديث في السنوات القليلة الماضية حول مصطلحات مثل الاضطراب النفسي، والمرض النفسي، والأمراض العقلية وتبعاتها، وازدياد تأثير مثل هذه الاضطرابات على شريحة واسعة من البشر. 

فما هو الاضطراب النفسي؟ وما أعراضه؟ وكيف يتم علاجه؟

ما المقصود بالاضطراب النفسي؟

يُعرف الاضطراب النفسي أو المرض النفسي بأنه حالة مَرَضية تؤثر على الحالة المزاجية العامة والتفكير والتصرفات، مما يؤدي إلى حدوث تغيير غير طبيعي في سلوكيات الشخص وتصرفاته وقدرته على التواصل الفعال مع الآخرين، ويؤدي ذلك في نهاية المطاف إلى التأثير السلبي على حياته، ودراسته، وعمله وتفاعله مع الآخرين.

ما هي أعراض الاضطراب النفسي؟

هناك العديد من الأعراض التي تعبر عن وجود اضطراب نفسي ما لدى الشخص، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  1.   سيطرة شعور الحزن والكآبة على الحياة اليومية.
  2.   الشعور المتواصل بالذنب.
  3.   عدم القدرة على الاستمتاع بالأنشطة المحببة المعتادة للشخص.
  4.   الشعور بالقلق والتوتر والخوف الشديد.
  5.   نوبات من الغضب غير المبرر، أو العدائية أو العنف.
  6.   مشاكل في النوم إما زيادة أو نقصان.
  7.   مشاكل في الأكل، إما الأكل بشراهة أو انسداد الشهية.
  8.   الانعزال عن المجتمع، وعدم القدرة على التفاعل مع الآخرين.
  9.   الإنهاك وعدم القدرة على مواصلة الحياة اليومية.
  10. التفكير بالانتحار أو محاولة الانتحار.
  11. تغييرات حادة في الحالة المزاجية سواءً بالانخفاض أو الارتفاع.
  12. هلوسات وسماع أصوات غريبة.
  13. صعوبة في فهم المحيطين، وصعوبة في التعامل مع المشكلات.
  14.   قد تظهر بعض الأعراض المتعلقة بالاضطرابات النفسية على هيئة أعراض بدنية مثل آلام الرأس، والمعدة، والظهر، والبطن وغيرها من الآلام والأعراض البدنية الأخرى التي يبحث الأطباء عن أسباب تفسرها عند المريض ولا يجدون.  

ما هي أنواع الاضطراب النفسي؟

تتعدد أنواع الاضطراب النفسي وتختلف، فهي تشمل مجموعة واسعة من الاضطرابات والأمراض التي تمتلك أعراضاً تميزها عن غيرها، ومنها ما يختص بالبالغين ومنها ما يختص بالأطفال، فلكل فئةٍ عمريةٍ الاضطراب النفسي الذي يميزها، ومن أهم الاضطرابات النفسية ما يلي:

  1.   الاكتئاب.
  2.   الفصام والأمراض الذهانية.
  3.   الاضطراب الوجداني ثنائي القطب.
  4.   الوسواس القهري.
  5.   الخرف.
  6.   التوحد.
  7.   اضطرابات الشخصية.
  8.   أمراض فرط الحركة.

ما هي عوامل الخطر التي تؤدي إلى الإصابة بالاضطراب النفسي؟

  1.   كثرة التعرض للضغوطات اليومية والحياتية والقلق والتوتر.
  2.   تعرض الشخص لصدمة ما مثل وفاة أو فراق أو خيانة أو وقوعه ضحية لعنف أو حرب أو غيره.
  3.   وجود تاريخ عائلي سابق للإصابة ببعض الاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب، والفصام، واضطراب ثنائي القطب.
  4.   وجود قابلية جينية عند الشخص للإصابة بالاضطراب النفسي.
  5.   تعاطي الشخص للمخدرات والكحول.
  6.   تعرض الشخص لمرض في الدماغ قد يحدث اضطراباً نفسياً.

ما هو علاج الاضطراب النفسي؟

يعتمد علاج الاضطراب النفسي على نوعه والحالة المَرَضية الخاصة بكل مريض، وينقسم العلاج إلى قسمين أساسيين:

  1. العلاج النفسي: يعتبر العلاج النفسي علاجاً تفاعلياً بين المريض وفريق من الاختصاصيين منهم الطبيب النفسي والمتخصصين في علم النفس، ومن أشهر أنواعه العلاج المعرفي السلوكي حيث يقوم على تعديل الأنماط والسلوك الخاص بالاضطراب النفسي، ويعتمد هذا النوع من العلاجات على العلاقة بين المريض ومعالجه.
  2. العلاج الدوائي: يستخدم العلاج الدوائي بشكل كبير في علاج الاضطرابات النفسية، وفي معظم الأحيان يكون العلاج الدوائي مصاحباً للعلاج النفسي ومتمماً له. 

حيث توجد العديد من الأصناف الدوائية المخصصة لكل نوع من أنواع الاضطرابات النفسية مثل مضادات الاكتئاب التي تستخدم لعلاج نوبات الاكتئاب الحادة، والوسواس القهري، ومضادات الذهان لعلاج الفصام والأمراض الذهانية الأخرى، ومضادات القلق لاضطرابات القلق.