service

طرق التأهيل النفسي لمرضى الاكتئاب


عندما تشعر بالاكتئاب، قد تشعر وكأنك لن تخرج أبدًا من الظل المظلم. ومع ذلك، يمكن علاج أكثر أنواع الاكتئاب حدة. 

لذا، إذا كان اكتئابك يمنعك من عيش الحياة التي تريدها، فلا تتردد في طلب المساعد من العلاج إلى الأدوية إلى تغييرات نمط الحياة الصحية والتأهيل النفسي، هناك العديد من خيارات العلاج المختلفة المتاحة لمرضى الاكتئاب.

تمامًا كما لا يتأثر شخصان بالاكتئاب بنفس الطريقة، ولا يوجد علاج قياسي واحد يناسب الجميع لعلاج الاكتئاب. ما يصلح لشخص قد لا يصلح لشخص آخر.

مع ذلك، من خلال أن تصبح على علم قدر الإمكان بطرق التأهيل النفسي، يمكنك العثور على العلاجات التي يمكن أن تساعدك في التغلب على الاكتئاب، والشعور بالسعادة والأمل مرة أخرى، واستعادة حياتك.

العلاج النفسي للاكتئاب

إذا لم يكن هناك سبب طبي أساسي لأعراض الاكتئاب لديك، فقد يكون العلاج بالحديث علاجًا فعالًا للغاية. 

يمنحك ما تتعلمه في العلاج مهارات ورؤى لتشعر بتحسن ويساعد على منع عودة الاكتئاب، وهناك العديد من أنواع العلاج المتاحة. 

ثلاثة من الأساليب الأكثر شيوعًا المستخدمة في علاج الاكتئاب تشمل العلاج السلوكي المعرفي، والعلاج الشخصي، والعلاج النفسي الديناميكي. في كثير من الأحيان، يتم استخدام نهج مختلط وكلها طرق تحت مظلة التأهيل النفسي.

تعلمك بعض أنواع العلاج تقنيات عملية حول كيفية إعادة صياغة التفكير السلبي وتوظيف المهارات السلوكية في مكافحة الاكتئاب. 

يمكن أن يساعدك العلاج أيضا في العمل من خلال جذر الاكتئاب، مما يساعدك على فهم سبب شعورك بطريقة معينة، وما هي محفزات الاكتئاب لديك، وما يمكنك القيام به للبقاء بصحة جيدة.

العلاج الدوائي أثناء التأهيل النفسي

إحدى السمات المميزة للاكتئاب هي الشعور بالإرهاق وصعوبة التركيز، يساعدك العلاج على التراجع ومعرفة ما قد يساهم في اكتئابك وكيف يمكنك إجراء التغييرات. فيما يلي بعض موضوعات العلاج الدوائي التي يمكن أن يساعدها العلاج في:

  • العلاقات: سيساعد فهم أنماط علاقاتك وبناء علاقات أفضل وتحسين العلاقات الحالية على تقليل العزلة وبناء الدعم الاجتماعي، وهو أمر مهم في منع الاكتئاب.
  • وضع حدود صحية: إذا كنت مرهقًا وتقع تحت ضغط كبير، وتشعر أنك لا تستطيع أن تقول لا في كثير من الأمور، فأنت أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب. 
  • يمكن أن يساعد وضع حدود صحية في العلاقات والعمل في تخفيف التوتر، ويمكن أن يساعدك العلاج في تحديد الحدود المناسبة لك والتحقق منها.
  • معالجة مشاكل الحياة: يمكن أن يوفر التحدث مع معالج موثوق تعليقات جيدة حول طرق أكثر إيجابية للتعامل مع تحديات الحياة ومشاكلها.

العلاج الفردي أم الجماعي؟

عندما تسمع كلمة العلاج، قد تفكر تلقائيا في جلسات فردية مع معالج. ومع ذلك، يمكن أن يكون العلاج الجماعي مفيدا جدًا في علاج الاكتئاب. 

تستمر جلسات العلاج الجماعي والفردي عادة لمدة ساعة تقريبًا. في العلاج الفردي، تبني علاقة قوية مع شخص واحد، وقد تشعر براحة أكبر في مشاركة بعض المعلومات الحساسة مع شخص واحد مقارنة مع المجموعة. يمكنك أيضًا الحصول على اهتمام فردي.

في العلاج الجماعي، يمكن للاستماع إلى الرفاق الذين يعانون من نفس الصراعات أن يثبتوا تجاربك ويساعدوا في بناء احترام الذات. 

غالبًا ما يكون أعضاء المجموعة في نقاط مختلفة في اكتئابهم، لذلك قد تحصل على نصائح من شخص ما في حالة أخرى ومن شخص عمل من خلال مشكلة صعبة. بالإضافة إلى تقديم الإلهام والأفكار، فإن حضور العلاج الجماعي يمكن أن يساعد أيضًا في زيادة أنشطتك الاجتماعية.

نصائح التأهيل النفسي لعلاج الاكتئاب

  • تعلم قدر ما تستطيع عن اكتئابك: من المهم تحديد ما إذا كانت أعراض الاكتئاب لديك ناتجة عن حالة طبية كامنة. إذا كان الأمر كذلك، يجب معالجة هذا الشرط أولا. شدة الاكتئاب هي أيضًا عامل، فكلما ازدادت حدة الاكتئاب، زادت كثافة العلاج الذي قد تحتاجه.
  • يستغرق الأمر وقتا للعثور على العلاج المناسب: قد يستغرق الأمر بعض التجربة والخطأ للعثور على العلاج والدعم الذي يناسبك. على سبيل المثال، إذا قررت متابعة العلاج، فقد يستغرق الأمر بضع محاولات للعثور على معالج مناسب. أو يمكنك تجربة مضاد للاكتئاب، لتجد أنك لست بحاجة إليه إذا كنت تمشي نصف ساعة يوميا. كن منفتحا على التغيير مع قليلا من التجريب.
  • لا تعتمد على الأدوية وحدها: على الرغم من أن الأدوية يمكن أن تخفف من أعراض الاكتئاب، إلا أنها ليست مناسبة للاستخدام على المدى الطويل. يمكن أن تكون العلاجات الأخرى، بما في ذلك التمرين والعلاج، فعالة مثل الأدوية، وغالبا ما تكون أكثر فعالية، ولكن لا تأتي مع آثار جانبية غير مرغوب فيها. إذا قررت تجربة الدواء، فتذكر أن الدواء يعمل بشكل أفضل عند إجراء تغييرات صحية في نمط الحياة أيضا.
  • احصل على الدعم الاجتماعي: كلما قمت بتنمية اتصالاتك الاجتماعية، زادت حمايتك من الاكتئاب. إذا كنت تشعر بأنك عالق، فلا تتردد في التحدث إلى أفراد العائلة أو الأصدقاء الموثوق بهم، أو ابحث عن اتصالات جديدة في مجموعة دعم الاكتئاب، على سبيل المثال. طلب المساعدة ليس علامة ضعف ولا يعني أنك عبء على الآخرين. في كثير من الأحيان، يمكن أن يكون الفعل البسيط للتحدث مع شخص ما وجها لوجه مساعدة هائلة.
  • يستغرق العلاج وقتا والتزاما: تستغرق جميع علاجات الاكتئاب هذه بعض الوقت، وقد تشعر أحيانا بأنها ساحقة أو بطيئة بشكل محبط. هذا طبيعي، وعادة ما يكون للتعافي صعودا وهبوطا.